كنوبيديا، السيرة الذاتية
حمدي قنديل - Hamdy Kandil

قصة حياة معلومات السيرة الذاتية ويكيبيديا Wikipedia CV
المحتويات

حمدي قنديل (Hamdy Kandil)، إعلامي مصري، من مواليد يوم 1936 في القاهرة، مصر.

تقرير كامل عن قصة حياة حمدي قنديل، معلومات عن السيرة الذاتية، نبذة من ويكيبيديا وآخر الأخبار.

بطاقة معلومات السيرة الذاتية

حمدي قنديل
Hamdy Kandil

اسم الشهرة: حمدي قنديل.
الاسم بالانجليزية: Hamdy Kandil.
بلد الجنسية: مصر.
تاريخ الميلاد: 1936.
مكان الميلاد: القاهرة، مصر.
العمل: إعلامي.
الحالة الاجتماعية: متزوج.
الزوجة: نجلاء فتحي.

تفاصيل السيرة الذاتية وقصة حياة

إعلامي مصري، ولد عام 1936م لأسرة ترجع أصولها لمحافظة الشرقية وكان جده الأكبر (قنديل خليل) عمدة قرية المحمودية بمركز ههيا عام 1830م ، تعرض والده لأزمة صحية وهو في الثانوية العامة مما اضطره لمرافقته لمدة 4 شهور فكان ذلك سببًا في حصوله على 60% في الثانوية العامة والتحاقه بكلية العلوم، إلا انه لم يدرس بها وقرر إعادة الثانوية العامة ونجح في الالتحاق بكلية الطب في المرة الثانية. بدأ ممارسة الصحافة وهو طالب في الجامعة واختير مدير تحرير مجلة الكلية، ولكنها لم تستمر طويلاً وصدر قرار بمصادرتها لجرأتها، وكان الصحافي المعروف (مصطفى أمين)وقتها متابعاً لأعماله فعرض عليه العمل كمحرر في مجلة (آخر ساعة). انتقل بعد 5 شهور للعمل في (مجلة التحرير) قرر ترك دراسة الطب ليدرس في قسم الصحافة بكلية الآداب. بعد تخرجه من كلية الآداب في الستينيات عمل كصحفي في جريدة (أخبار اليوم) وسرعان ما تركها ليعمل كمذيع في التليفزيون المصري محققاً نجاحاً كبيراً من خلال برنامجه (أقوال الصحف). في فترة الانتفاضة الفلسطينية الثانية التي بدأت عام 2000، قدم العديد من البرامج السياسية منها برنامج (رئيس التحرير) وحاول من خلاله دعم خطاب المقاومة في فلسطين وكان البرنامج دائم الهجوم على الولايات المتحدة الأمريكية، مما سبب حرجًاً للحكومة المصرية وزاد الحرج بعد الحرب على العراق في 2002 حيث كان يقدم مساوئ الاحتلال الأمريكي. عقب هجومه الشديد على صمت الحكومات العربية ساءت علاقته مع النظام المصري مما أدى إلى إيقاف برنامجه، وتنقل بعدها بين عدد من القنوات الفضائية منها قناة دريم مثم اضطر إلى الهجرة للإمارات لتقديم برنامج جديد بعنوان (قلم رصاص) إلا أنه تم إيقافه أيضاً بعد خمس سنوات من عرضه. شارك في الحياة السياسية من خلال دوره كالمتحدث الإعلامي الرسمي للجمعية الوطنية للتغيير، التي أسسها الدكتور (محمد البرادعي) بتأسيسها لقيادة حركه التغيير في مصر، ولكنه تقدم باستقالته منها بعد ثورة 25 يناير 2011 اعتراضًا على سياسات الحركة في بعض الأمور، وعاد مرة آخرى للاتحاد مع البرادعي ضمن (جبهة الانقاذ) مع (حمدين صباحي). تزوج ثلاث مرات، آخرها هي الفنانة نجلاء فتحي منذ بداية التسعينات ولم ينجب.