أكشاي كومار – Akshay Kumar

أكشاي كومار - Akshay Kumar

أكشاي كومار (Akshay Kumar)، ممثل هندي، من مواليد يوم 9 سبتمبر 1967 في أمريتسار، الهند.

بطاقة المعلومات

اسم الشهرة: اكشاي كومار.
الاسم بالانجليزية: Akshay Kumar.
الاسم الحقيقي الكامل: راجيف هاري أوم بهاتيا.
الاسم بالهندية: अक्षय कुमार.
بلد الجنسية: الهند.
العرق: بنجاب.
تاريخ الميلاد: 9 سبتمبر 1967.
مكان الميلاد: أمريتسار، الهند.
العمل: ممثل، منتج أفلام.
النوع: الكوميديا،الأكشن، الرومانسية
سنوات العمل: 1991 – حتى الآن.
الحالة الاجتماعية: متزوج.
الزوجة الحالية: توينكل خانا (2001 ـ الآن).
الابناء: نيتارا كومار، اراف كومار.
الطول: 180 سنتيمتر.
الوزن: 75 كيلوغرام.

السيرة الذاتية

ولد اكشاي كومار يوم 9 سبتمبر 1967 بمدينة أمريتسار بالبنجاب في الهند، لعائلة بنجابية. والده كان يعمل في الحكومة. نشأ في حي تشاندنى تشوك في دلهي قبل أن ينتقل إلى منطقة كوليوادا في مومباي، حيث كان أغلب السكان من البنجاب. ظهرت موهبته كمؤد وراقص منذ سن مبكرة جدا. درس في مدرسة دون بوسكو، ثم انتقل الى كلية خالسا، ولقد ظهر اهتمامه بالألعاب الرياضية وحصل على الحزام الأسود في التايكواندو، وذهب ليدرس فنون الدفاع عن النفس في بانكوك ودرس المواي تاي وعمل هناك كطاهيا، ثم عاد إلى مومباي، حيث بدأ تدريس فنون الدفاع عن النفس. وصادف أن واحد من طلابه كان مصور فأوصاه للعمل كعارض أزياء. وقام الطالب بمنحه مهمة عارض أزياء لشركة صغيرة. وحصل على 5000 روبي لمدة ساعتين أمام الكاميرا بالمقارنة مع راتبه السابق 4000 روبي في شهر واحد. كان ذلك أحد الأسباب الرئيسية لاختياره ان يكون عارض أزياء. كانت بدايته في التمثيل عام 2001 من خلال فيلم (سوجاندا) دون أن يحظى باهتمام أحد. وسرعان ما تلقى عرضا بأن يقوم بدور قيادي من قبل المنتج برامود شاكرافارثي لفيلم (Deedar) عام 1992. وفي نفس العام، حقق أول نجاح كبير له من خلال فيلم الرعب (خيلادي).

كان يوصف خلال التسعينات في المقام الأول بأنه بطل الأكشن من بوليوود، قام بالتمثيل في أفلام الأكشن الناجحة مثل فيلم (خيلادي) عام 1992، وهو الفيلم الذي حقق له الشهرة، وفيلم (مهرة) عام 1994، وفيلم (سابسي بادا خيلادي) عام 1995. وكان معروف أيضا لأدائه في الأفلام الرومانسية مثل فيلم (يه ديلاجي) عام 1994، وفيلم (نبض القلب) عام 2000. وأيضا الأفلام المثيرة مثل فيلم ( إيك ريشتا) عام 2001. وحقق النجاح في فيلم (أجنابي) عام 2001.

وفي وقت لاحق غامر أكثر بأداء أدوار في الأفلام الكوميدية مثل فيلم (هيرا فيري) عام 2000، وفيلم (موجهسي شادي) عام 2004، وفيلم (جارام ماسالا) عام 2005، وفيلم (جان اي مان) عام 2006 مع اشادة من النقاد.

وارتفع نجاحه إلى المزيد في عام 2007 عندما قام ببطولة أربعة عروض تجارية متتالية، مما وضعه في مرتبة متقدمة كواحد من الممثلين البارزين في صناعة السينما الهندية.

في عام 1993، العديد من أفلامه لم تحقق نجاحاً.

في عام 1994، كان عاما ناجحا وهو يتابع نجاحه في أفلام الأكشن مع خيلادي، من خلال فيلم (تو أناري ومهرة) التي كانت من بين الأفلام التي حققت أعلى الأرباح لهذا العام. كما قام بتمثيل الفيلم الرومانسي (يه ديلاجي الذي حقق النجاح أيضا. مما مكنه من الحصول على ترشيحاته الأولى لجائزة أفضل ممثل في فيلم فير واحتفالات نجم الشاشة. كما قام بالعمل في أفلام ناجحة أخرى مثل فيلم (سوهاج) وفيلم الأكشن (ايلان) الذي كانت ميزانيته منخفضة.

في عام 1995، كان له نصيب في الأفلام الغير ناجحة، إلا أنه قام بتمثيل دور البطولة في فيلمه الثالث في سلسلة خيلادي (سباسي بادا خيلادي)، الذي حقق نجاح كبير.

في عام 1996، قام ببطولة فيلمه الرابع في سلسلة خيلادي (خيلاديون كا خيلادي) أمام ريخا ورافينا تاندون، والذي حقق نجاحا وأصبح واحدا من الأفلام التي حققت أعلى الايرادات لهذا العام.

في عام 1997، قام بظهور موسع كضيف في ياش شوبرا الفيلم الناجح (ديل تو باجال هاي) الذي جعله يحصل على ترشيح لجائزة الفيلم فير لأفضل ممثل مساعد. كما شرع في العمل على دور كوميدي في فيلمه الخامس في سلسلة خيلادي (السيد والسيدة خيلادي)، والذي فشل تجاريا على عكس أفلامه السابقة التي تحمل إسم خيلادي في العنوان. كما ان أفلامه التالية لاصدارات خيلادي في السنوات التالية لقيت الفشل أيضاً في شباك التذاكر.

في عام 1999، مثل في الفيلم (سانغارش) الذي لم يحقق أرباحا في شباك التذاكر وإن حقق نجاحا نقديا. وفيلم (جانوار) الذي حقق النجاح النقدي والتجاري.

في عام 2000، قام ببطولة الفيلم الكوميدي (هيرا فيري) الذي حقق كلا من النجاح النقدي والتجاري، وأظهرت قدرته على القيام بأدوار الكوميديا أيضا. كما أنه لعب دور البطولة في الفيلم الرومانسي (نبض القلب)، والذي حصل أيضا على أرباح معقولة في شباك التذاكر.

في عام 2001، لعب دورا سلبيا في فيلم أجنبي. وفاز الفيلم بالكثير من المديح وكذلك حصل على جائزة الفيلم فيلا وهي كانت الأولى له كأفضل وغد. وفيلم الدراما (إيك ريشتا).

في عام 2002، لعب دور البطولة في الفيلم لكوميدي (أوارا باجال دييوانا)، الذي نجح في شباك التذاكر. ولعب دور رجل أعمى في فيلم الدراما (آنخان)، وكان له نقد بالتقدير، وحقق نجاح في شباك التذاكر لهذا العام.

في عام 2004، لعب دور البطولة في الفيلم لكوميدي (موجهسي شادي كاروجي)، الذي نجح في شباك التذاكر.

في عام 2005، لعب دور البطولة في الفيلم لكوميدي (وجارام ماسالا)، الذي نجح في شباك التذاكر، وحصل له أدائه في هذا الفيلم على جائزته الثانية من جوائز الفيلم فير لأفضل كوميديان. وفيلم الدراما (بيوافاء). وفيلم الدراما (وقت: السباق ضد الساعة).

في عام 2006، قام ببطولة فيلم مكمل لهيرا فيري بعنوان (فير هيرا فيري)، والذي حقق نجاحا كبيرا في شباك التذاكر. وقام ببطولة مع سلمان خان في فيلم رومانسي موسيقي (جان اي مان)، لكنه لم يحقق النجاح المتوقع في شباك التذاكر. والفيلم الكوميدي (بهاجام بهاج)، الذي كان ناجحاً. في ذلك العام قاد جولة عامية هيت 2006 برفقة زملائه النجوم سيف علي خان، بريتي زينتا، سوشميتا سين وسيلينا جايتلي.

في عام 2007، أصدر أربعة أعمال ناجحة بدون أي فشل، ليكون أنجح عام بالنسبة لكومار خلال مسيرته في هذه الصناعة، أول اصدار له فيلم (ناماستي لندن) الذي كان ناجحا نقديا وتجاريا، وحصل له أدائه على ترشيح أفضل ممثل في الفيلم فير. تلاه فيلم (هيفي بايبي)، ثم فيلم (بهول بهالايا) الذين حققا نجاحات في شباك التذاكر. ثم  فيلم (مرحبا) الذي كان جيد للغاية في شباك التذاكر.

في عام 2008، أصدر فيلم (طاشان) الذي كان علامة لعودته إلى سلسلة أفلام ياش راج الناجحة بعد 11 عاما، ولهذا كان الجمهور يتوقع الكثير، لكن الفيلم كان فاشلا نقديا وتجاريا. ثم أصدر فيلم (سينغ از كينج) الذي حقق نجاحا كبيرا في شباك التذاكر وحطم الرقم القياسي في الأسبوع الأول في جميع أنحاء العالم وكان أعلى من الرقم السابق لفيلم (أوم شانتي أوم). ثم أصدر فيلم الرسوم المتحركة (جامبو).

في عام 2009، أصدر كومار فيلم (تشاندنى تشوك إلى الصين) أمام ديبيكا بودكون من إنتاج وارنر بروس — روهان سيبي وإخراج نيخيل أدفاني، فيلم كان فاشلا نقدياً وتجارياً في شباك التذاكر.

كان أول ظهور له على الشاشة الصغيرة كمقدم لبرنامج فيير فاكتور – خاترون كي خيلادي مع شانيل كولورز. ثم قدم الموسم الثاني خاترون كي خيلادي – المستوى الثاني. ثم أصدر فيلم (بوس أنتوني دي سوزا) مع شيف بانديت وأديتي راو، الفيلم تلقى مراجعات جيدة ولكن اتضح أن فشل في شباك التذاكر. ثم عاد بقوة من خلال إصدار فيلم الدراما (الجندي لا يتوقف أبدا عن واجب)، الذي حصل على النجاح نقديا وتجاريا، وتلقى اشادة من النقاد.

حياته الشخصية

خلال السنوات التي قضاها في بوليوود، كان كومار مرتبطا عاطفيا مع عدد من رفيقاته من الممثلات النجمات مثل عائشة جهولكا، بوجا باترا، رافينا تاندون، وشيلبا شيتي. ثم تمت خطبته مرتين من الممثلة توينكل خانا، ابنة الممثلين المحنكين راجيش خانا ودمبل كاباديا. وفي عام 2001 تم الزواج بينهما، وأنجب معها إبن اسمه آراف ولد في عام 2002.

في عام 2007 نشرت إحدى الصحف الشعبية الرائدة في مومباي خبرا مفاده أن كومار وزوجته قد اختلفوا وأنه انتقل إلى خارج منزله، ويقيم في فندق. وقام الزوجين بإرسال اخطار قانوني إلى الصحيفة معلنا أن الشائعات كاذبة.

في عام 2009، تم فتح ملف من قبل شرطة فولكا ضد أكشاي كومار وتوينكل خانا عن الفعل الذي فتحت فيه توينكل أزرار الجينز الخاص بأكشاي خلال أسبوع الموضة أكمي.

الجوائز والتكريمات

في عام 2002 حصل على أول جائزة فيلم فير في فئة أفضل وغد، لأدائه في فيلم (أجنابي) عام 2001.

في عام 2008 منحته جامعة وندسور في اونتاريو، كندا درجة الدكتوراه الفخرية في القانون كتقدير لمساهمته في السينما الهندية.

في عام 2009 حصل على بادما شري من قبل حكومة الهند.

فلم فير: رشح أفضل ممثل 1995-2008-2009 – رشح أفضل ممثل مساعد 1998-2005-2005-2013 – حصل أفضل ممثل شرير 2002 – حصل أفضل ممثل كوميدي 2006 – رشح أفضل ممثل كوميدي 2004.

جوائز مجلة ستاردست: ممثل السنة 2006 – نجم العام 2008-2011-2013 – أفضل فلم 2009 – أفضل ممثل الجماهير 2010 – أفضل ممثل 2010 – أفضل ممثل كوميدي او رومانسي 2011-2012 – أفضل ممثل اكشن 2013 – رشح نجم العالم 2006-2009 – رشح أفضل كوميديان 2006-2010.

وسام مدني: بادما شري 2009.

فلم اسيا: رشح أفضل ممثل في اسيا 2009.

جوائز اسيا الهندية في برطانيا: التميز في السينما الهندية 2009.

دكتوراه فخرية: من جامعة كندية 2011.

جوائز فلم بوليود: أفضل ممثل مساعد 2001-2003-2006.

انجازات وطنية: راجيف غاندي 2004 – الاكادمية الهندية للمشاهير 2009.

اكادمية دالسيب باكيه: أفضل ممثل في الهند 2013.

جوائز افلام الاكشن: أفضل ممثل 2006 – أفضل ممثل وغد 2010.

الفلم الهندي الذهبي: أفضل ممثل مساعد 2005.

جوائز الفلم و التلفزيون الذهبي الهندي: ايقونة التلفزيون 2012.

جوائز التلفزيون الهندي: أفضل مقدم تلفزيوني 2009.

زي سني: رشح أفضل وغد 2001-2014 – رشح أفضل ممثل 2006-2009-2011 – رشح أفضل كوميديان 2005-2006 – رشح أفضل ممثل مساعد 1998-2005-2005 – رشح الايقونة العامية 2012.

ابسرا: النجم العالمي 2008 – رشح أفضل ممثل 2006-2009 – رشح أفضل ممثل مساعد 2006 – رشح أفضل كوميديان 2008 – رشح أفضل فلم 2013.

بك ستار: أفضل ممثل اكشن 2013 – النجم العالمي 2013 – الفلم التسويقي 2013 – أفضل ممثل 2013 – أفضل ممثل اثارة 2013 – رشح أفضل ممثل 2010.

جوائز الشاشة: أفضل كوميديان 2006 – أفضل ممثل الجماهير 2009 – رشح أفضل ممثل 1995-2009-2014 – رشح أفضل وغد 2002 – رشح أفضل ممثل مساعد 1998-2005-2005 – رشح أفضل كوميديان 2005 – رشح أفضل جودي مع سلمان خان 2005.

الاكادمية الهندية السينمائية الدولية: أفضل وغد 2002 – أفضل كوميديان 2005 – جائزة خاصة 2008 – رشح أفضل ممثل 2000-2008 – رشح أفضل ممثل مساعد 2013 – رشح أفضل كوميديان 2006 – رشح أفضل نجم 2009.

جوائز النقاد الهندي: رشح أفضل ممثل 2012 – رشح نجم الاكشن 2012 – نجم الكوميديا 2012 – أفضل طاقم 2012.

فلم فايل: أفضل فلم 2013 – رشح أفضل ممثل 2013.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*